العمليات بأقل تدخل جراحي (MAS) والجراحات بدون ندب

العمليات بأقل تدخل جراحي (MAS) والجراحات بدون ندب

تهدف العمليات الجراحية بأقل تخل جراحي أو ’محدودة التدخل‘ أو جراحات المناظير إلى تخفيف الألم، وترك أثر أصغر للندوب، حيث أن أساليب إجراء الجراحات محدودة التدخل يكون باستخدام المناظير وأدوات صغيرة تدخل خلال شق بمقدار من 3 إلى 10 ملم بحد أقصى. كما تهدف الفكرة الرئيسية ’للعمليات الجراحية بدون ندوب‘ إلى تجنب الندوب كليًا وبالتالي تخفيف الألم وتقليل الندوب والفتق وذلك عن طريق الدخول إلى جوف البطن عبر فتحات طبيعية في الجسم.
إن محور اهتمامنا في عمليات المناظير والجراحة بدون ندوب هو تحقيق المهمة الجراحية باستخدام أساليب محدودة التدخل باستخدام آلات دقيقة وأدوات صغيرة، في حين تُجرى معظم عمليات الجراحة البطنية عبر شقوق صغيرة. يُمكن إجراء مختلف العمليات الجراحية مثل التدخلات الجراحية للمعدة، والمرارة، والزائدة الدودية، والقولون، والمستقيم، والغدة الدرقية، والغدة الجار درقية باستخدام ما يُعرف بعمليات المناظير أو ’’جراحات ثقب المفتاح‘‘. ويتم إجراء العمليات الجراحية المتقدمة أيضًا مثل جراحات الفتق والسمنة عن طريق أساليب محدودة التدخل.

فيما يلي أهم فوائد استخدام أساليب الجراحة محدودة التدخل أو بأقل تدخل جراحي:

  • تعزيز التعافي العضوي وتقليل فرصة الإصابة المتتالية بالمرض
  • تدخل جراحي عبر شقوق صغيرة بأقل درجة من الألم وذلك مقارنة بإجراءات التدخلات الجراحية الكبرى
  • سرعة فترة التعافي وقصر مدة المكوث في المستشفى بعد الجراحة
طلب موعد طلب موعد
+971 2 614 9999+971 2 614 9999